للحفاظ على الثرات


    الغدة النخامية

    شاطر

    عبد الحاكم
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 13
    تاريخ التسجيل : 15/12/2009
    العمر : 23
    الموقع : تيميمون

    الغدة النخامية

    مُساهمة من طرف عبد الحاكم في الإثنين مايو 24, 2010 12:52 pm

    في قاعدة الدماغ توجد غدة تدعى الهيبوثالاموس Hypothalamus تفرز هرمون (GnRH) وهذا يحفز إفراز هرمو نين آخرين من غدة أسفل الهيبوثالاموس Hypothalamus تدعى الغدة النخامية Pituitary Gland وهذان الهرمونان هما LH & FSH اللذان لهما تأثير مباشر على المبيض حيث يساعدان على تكوين البويضة ونضجها وتحريرها في منتصف الدورة الشهرية تقريباً لتصبح صالحة للإخصاب. تمر البويضة المخصبة بقناة فالوب، فإذا حدث الإخصاب انتقلت البويضة المخصبة لتستقر في بطانة الرحم، ثم ينمو الجنين ولذا فإن انسداد إحدى قناتي فالوب أو كلاهما يؤثر بالتأكيد على الحمل. وكذلك فإن اضطراب إفراز أو قلة إفراز أي من الهرمونات أنفة الذكر يؤثر على عملية الإخصاب.

    لندخل الآن في تفاصيل الدورة الشهرية الطبيعية :- تبدأ إفراز الهرمونات من الدماغ في منطقة تدعى الهيبوثالاموس Hypothalamus التي تفرز هرمون (GnRH) الذي يحفز الغدة النخامية Pituitary Gland لإفراز هرموني وفي كل PULSE يفرز FSH & LH... أن المدة بين إشارة وأخرى (Pulse) تختلف باختلاف مراحل الدورة الشهرية.

    ففي المرحلة الأولى قبل حصول التبويض Follicular Phase يفرز GnRH كل ساعة إلى ساعة ونصف. أما في المرحلة الثانية Luteal Phase بعد الإباضة يكون معدل إفرازه أقل أي حوالي كل أربع ساعات تقريباً.
    في بداية الدورة يكون هرمون الاستروجين منخفضاً كثيراً (Oestrogen) وعلى هذا الأساس يفرز هرمون GnRH ليحفز بدوره إفراز هرموني FSH & LH اللذان يحفزان المبيض البدء بإنتاج البويضات. وعندما تتكون البويضة تفرز هرمون الاستروجين ويبدأ ارتفاع هذا الهرمون في الدم تدريجياً. وفي هذه الفترة تكون واحدة من البويضات مستعدة للنضوج أكثر من سواها وتبدأ بالنمو بسرعة وتفرز هرمون الاستروجين بكمية أكبر. إن ارتفاع نسبة هذا الهرمون يقلل من إفرازFSH & LH.
    هذه البويضة Dominant Follicle تستمر في النمو لأنها تكون معتادة على النمو رغم قلة إفراز هرمون FSH وفي الغالب تكون هذه هي البويضة الناضجة التي يكون لديها استعداد للإخصاب. إن ارتفاع نسبة هرمون الاستروجين يساعد على نضوج البويضة أكثر وأكثر وكذلك يساعد على نمو بطانة الرحم، ويستمر ارتفاع هرمون الاستروجين حتى يصل إلى مرحلة يؤدي فيها إلى ارتفاع مفاجئ في نسبةLH في منتصف الدورة تقريباً. وهذا الارتفاع في نسبةLH يساعد على النضوج النهائي للبويضة داخل الحويصلة الكبيرة، وبعد 36 ساعة من هذا الارتفاع في نسبة LH تحصل الإباضة وتكون البويضة مستعدة للإخصاب، وفي الدورة الطبيعية المنتظمة يكون موعد ارتفاع هرمون LH هو يوم 12والتبويض في يوم 14 وبعد أن تتحرر البويضة تنكمش الحويصلة لتكون الجسم الأصفر في الجزء الخارجي للمبيض(Corpus Luteum) الذي يستمر بإفراز هرمون الاستروجين، إضافة إلى هرمون آخر يدعى البروجسترون. ويعمل هرمون الاستروجين و البروجسترون معاً لتقليل إفراز هرمونيFSH & LH من الغدة النخامية، فإذا حصل إخصاب للبويضة يستمر الجسم الأصفر في النمور وإفراز هرموني الاستروجين البروجسترون لتحضير بطانة الرحم لاستقبال البويضة المخصبة وبعد الشهر الثالث للحمل يختفي الجسم الأصفر وتبدأ المشيمة Placenta بإفراز هرموني الاستروجين و البروجسترون. ولكن إذا لم يحصل الحمل يضمحل الجسم الأصفر بعد عشرة أيام من الإباضة ويبدأ هرمون الاستروجين و البروجسترون بالهبوط، وبعد حوالي أسبوعين تنسلخ بطانة الرحم وتحدث الدورة الدموية الشهرية. إن هبوط نسبة هرمون الاستروجين و البروجسترون يؤدي إلى ارتفاع نسبة هرمون GnRH وتبدأ دورة شهرية جديدة. ونود الإشارة هنا إلى أن كل حويصلة Follicle تحتوي على سائل في داخلها تحيط بالبويضة. وفي بداية الدورة الشهرية تكون الحويصلة صغيرة، ولكن في وقت الإباضة يكون حجمها حوالي 16-26 ملل. وهذه الزيادة هي عادة بسبب زيادة السائل داخل الحويصلة ويمكن ملاحظة نمو الحويصلة بواسطة جهاز الالتراساوند وعندما تبدأ الحويصلة بالنمو تكبر البويضة كذلك داخلها وحوالي 36 ساعة قبل التبويض تنمو بسرعة كبيرة،. وبمجرد حدوث ارتفاع في نسبة LH يؤدي ذلك الارتفاع إلى الإباضة. أما بالنسبة إلى التغيرات التي تحدث في بطانة الرحم مع الدورة الشهرية فإن بطانة الرحم تتحفز بهرمون الاستروجين وتصبح أكثر سمكاً وهذا ما يسمى بـ Proliferative Phase. أما في الجزء الثاني من الدورة يعمل هرمون البروجسترون إلى زيادة سمك بطانة الرحم مع زيادة تزويد بطانة الرحم بالدم وتبدأ الغدد الموجودة بإفراز مادة مخاطية مغذية تساعد بطانة الرحم على تقبل البويضة المخصبة وتسمى هذه المرحلة Secretory Phase، وإذا لم يحدث الحمل يتحلل الجسم الأصفر وينخفض مستوى الاستروجين و البروجسترون مما يؤدي إلى انسلاخ بطانة الرحم، وتحدث الدورة الشهرية.

    متغيرات الدورة الشهرية

    تبدلات بطانة الرحم خلال الدورة الشهرية
    قد تطرأ بعض الأسئلة بذهنكم الآن. ويسعدني أن أجيبكم على ما اعتقده أنه يفيدكم كمعلومات علمية ساطرحها بطريقة عملية ومبسطة.
    * عندما تولد الأنثى كم يوجد لديها من البويضات؟
    عند الولادة يحتوي كلا المبيضين على حوالي 2 مليون بويضة، وتبقى البويضات في حالة سبات لحين سن البلوغ وتتلاشى أغلبها ( تضمر ) (Atresia) ولهذا يتناقص العدد إلى 400.000 عند البلوغ وعملية الاضمحلال أو التلاشي هذه تستمر طوال عمر السيدة حتى أثناء فترات الحمل وأثناء كل دورة شهرية تبدأ حوالي (20) بويضة بالنمو ولكن واحدة فقط تصل مرحلة النضوج والباقي يتلاشى. إن هناك عوامل تؤثر على معدل اضمحلال البويضات طوال عمر السيدة، بعضها وراثي بفعل الجينات وبعضها بسبب عوامل بيئية معينة مثل التعرض للإشعاع، بعض الأدوية، والتدخين، ولهذا يختلف عمر سن اليأس أي توقف الحيض والبويضات من سيدة إلى أخرى. تبلغ السيدة سن اليأس حين تضمحل جميع البويضات.
    * ما هي الحويصلة ( الجراب ) Follicle ؟؟
    هي عبارة عن كيس مملوء بسائل ويحتوي على البويضة.

    الجراب الناضج عند المرأة
    1- سائل جرابي. 2- ركام بيضي (إكليل مشع ). 3- طبقة شفافة. 4- نواة
    5- خلية بيضيه 6- صندوقه خارجية 7- صندوقه داخلية 8- خلايا حبيبية .
    * كيف تتحرر البويضة؟؟
    عندما يرتفع هرمون LH في جسم المرأة يفرز من الغدة النخامية في الدماغ ويؤدي هذا الارتفاع إلى حدوث ما يشبه الثقب في غشاء الحويصلة وتخرج البويضة لتلتقط من قبل طرف قناة فالوب والذي سبق وأشرنا إليه.

    مراحل تطور الجراب الابتدائي حتى حصول الإباضة
    1- خلية بيضية ابتدائية. 2- خلايا جرابيه . 3- الطبقة الشفافة .
    4- كهف جرابي . 5- جراب دوغراف. 6- الصدوقة الداخلية .
    7- جراب آخذ في النضج. 8- جراب ابتدائي. 9- خلايا جرابيه .
    10- صندوقه داخلية. 11- خلايا جرابيه. 12- خلية بيضيه.
    13- جراب دوغراف. 14- الإباضة. 15- الجسم الأصفر.
    16- فيبرين. 17- خلايا لوتئينية. 18- عروق دموية.
    19- صندوقه خارجية. 20- هيكل المبيض.

    دورة المبيض الطبيعية وفيها نجد التغيرات في المبيض عند البلوغ وفي الحمل وبعد سن اليأس
    * هل يحدث التبويض كل مرة من مبيض وبالتناوب؟
    ليس تماماً، فعملية التبويض سواء من المبيض الأيمن أو الأيسر عملية عشوائية Random ولا يمكن بالضبط معرفة أي من المبيض ستحصل فيه الإباضة إلا قبل يوم أو يومين من الإباضة عن طريق فحص المبيض بجهاز الأمواج فوق الصوتية ( الألتراساوند ). إن لهذا السؤال أهميته للسيدة التي لديها أنبوب أو قناة فالوب واحدة فقط. وبالرغم من أن السائد هو أن الأنبوب يلتقط البويضة من المبيض المجاور له إلا أن هناك حالات حمل سجلت لسيدات لديهن قناة فالوب واحدة على الجهة اليسرى مثلاً ومبيض واحد على الجهة اليمنى، مما يدل على أن قناة فالوب القابلية على التقاط البويضة من المبيض في الجهة الأخرى.
    * ما هي الدورة الشهرية المنتظمة؟
    هي الدورة التي تتراوح مدتها عادة بين 26- 34 يوم ابتداء من أول يوم الدورة لحين حدوث الدورة اللاحقة الأخرى. وتستمر حوالي 3-5 أيام بمعدل نزف رحمي متوسط.
    * هل أنّ الدورة المنتظمة تعني بالضرورة أن عملية التبويض حاصلة؟؟
    غالباً نعم. ولكن هناك بعض الاستثناءات التي تنمو فيها البويضة بشكل غير كامل ولكن مازال لديها القدرة على إفراز الهرمونات التي تحدث التغيرات في بطانة الرحم وتؤدي إلى حدوث الدورة الشهرية وبشكل عام فإن الدورة غير المنتظمة تعني على الأغلب دورة غير مخصبة أي أن عملية التبويض لم تحصل.
    اولا تحت السرير البصري او Hypothalamus يفرز هرمون GN-RH الذي ينتقل الى الفص الامامي من الغدة النخامية او l'antéhypophyse عبر العصوبونات (نقل عصبي) حيث يحفز الغدة النخامية على افراز هرموني
    FSH و LH اللذان ينتقلان بدوهما عبر الدم الى المبيض والخصيتين

    1) على مستوى المبيض:
    يحفز LH خلايا القشرة المبيضية على افراز الهرمونات ال***ية الانثوية "الاستروجين والبروجسترون"
    اما FSH فيعمل على تشكل البويضة اي يحفز على نمو الجريب وتحوله الى بويضة من الدرجة الاولى

    2) على مستوى الخصيتين:
    يحفز LH خلايا ليديغ على افراز الهرمون الذكري "التستسرون"
    اما FSH فيحفز الخصيتين على تشكيل الحيوانات المنوية (النطاف)

    هرمون التستسترون هو المسؤول ايضا على تشكيل النطاف
    اي اذا قل افراز هرمون التستسترون يقل معه تشكل الحيوانات المنوية

    هذه معلومات قد تساعد في فهم التحكم الهرموني :

    الهرمونات Hormones

    الهرمونات عبارة عن إفرازات باطنية تفرزها الغدد الصماء تتم مباشرة إلى مجرى الدم دون الاستعانة بقنوات، وتفرز أعضاء أخرى في الجسم مثل الكبد والكليتين هرمونات، لكن معظم الهرمونات مصدرها الغدد.
    مهمة الهورمونات تنظيم النشاطات الداخلية في الجسم، مثل النمو والتغذية وتخزين المواد الغذائية واستعمالها وعمليات التناسل، فإذا أفرزت الغدد المزيد أو القليل من الهرمونات فإن مظهر الشخص يمكن أن يكون غير طبيعي .
    أهم وظائف الهرمونات التكوين والبناء مثل:
    -الحفاظ على اتزان المحيط
    - نمو والأعضاء ال***يةوالعظام -تكامل وظائف الجهاز العصبي وال***ي
    ويمكن تقسيم الهرمونات طبقا لتركيبها الكيميائي إلى ثلاث مجموعات:
    1- هرمونات ببتيدية أو بروتينية التركيب peptide or protein hormones
    2- هرمونات ستيرودية steroid hormones
    3 - هرمونات مشتقة من الأحماض الأمينية amino acid-related hormones

    الغدد الصماء Endocrine glands
    هي أجسام غدّية عديمة القنوات تصب إفرازاتها في الدم مباشرة (الدورة الدموية)وتعرف المواد التي تفرزها هذه الغدد بالهرمونات.
    والغدد الصماء بوجه عام تتحكم في جميع الأعمال التي يقوم بها الجسم عن طريق الهرمونات التي تفرزها وينقلها الدم إلى الأماكن التي تؤثر فيها.
    الغدد الصماء في الفقاريات هي:
    1- الغدة النخامية pituitary gland
    2- تحت المهاد hypothalamus
    3- الغدة الصنوبرية pineal gland
    4- الغدة الدرقية thyroid gland
    5- الغدة الجاردرقية parathyroid glands
    6- غدة الكظر (فوق الكلوية) adrenal (suprarenal)
    7- المناسل gonads (المبيض ovary في الأنثى والخصية testis في الذكر)
    8- المشيمة (خلال فترة الحمل) (ويعتبر غدة صماء حيث يقوم بإفراز ثلاث هرمونات وأيضا يعتبر غدة قنوية لأنه يقوم بإفراز العصارة البنكرياسية)
    9- البنكرياس pancréas (ويعتبر غدة صماء حيث يقوم بإفراز ثلاث هرمونات وأيضا يعتبر غدة قنوية لأنه يقوم بإفراز العصارة البنكرياسية)
    10- مخاطية المعدة والأمعاء gastrointestinal mucosa
    11- الكليتان kidneys

    و من أهم هذه الغدد :
    الغدة النخامية (pituitary gland)
    تعتبر الغدة النخامية أهم غدة في الجسم لأنها تسيطر على معظم الغدد الصماء الأخرى وتنظم إفرازاتها لذلكيطلق عليها أحياناً سيدة الغدد.تقع عند قاعدة الدماغ أسفل تحت المهاد(Thalamus)داخل تجويف عظمي صغير يدعى السرج التركيفتحميها عظام الجمجمة ، وهي بحجم حبة البازلاءوتزن (0.5)غرام تقريباً.
    وتنقسم الغدة النخامية إلى قسمين :الفص الأمامي، والفص الخلفي اللذان يرتبطان بتركيب يشبه الساق يسمى عنق النخامية،ولكل منهما إفرازات هرمونية تتحكم بعدد من الوظائف .

    1- الفص الأمامي: وتفرز عدة هرمونات أهمها الهرمونات المنشطة للغدد التناسليةمنها:
    - هرمون ( LH ) و الذي بدوره يتحكم في افراز هرمون التيستستيرونالموجود في الخصية الذي يحافظ بدوره على تكوين الحيواناتالمنوية. هرمون ( FSH) والذي بدوره يتحكم في افراز هرمون الاستروجين الذييفرز من المبيض وله دور في تكوين البويضات.
    -الهرمون المنبه للخلايا الملونة الذي يعمل على صبغ الجلد بالكمية المناسبة حسب الظروف البيئية.
    -هرمون الحليب وهرمون النمو والهرمون المحفّز لدرقية.
    2- الفص الخلفي:
    ويفرز هرمونيين يصنعان في منطقة تحت المهاد وهما :
    -هرمون فاسوبريسنVasopressine ويؤثر في ارتفاع ضغط الدم وتنظيم إفراز البول وإعادة امتصاص الماء ونقص إفرازه يسبب مرض السكر الكاذب.
    -هرمون الأوكسيتوسين Oxytocine وله علاقة في تركيزه في عملية تنظيم تقلصات عضلات الرحم فيستخدم في الطلق الصناعي في الولادة، وتأثيره في انقباض عضلات الثدي لدى المرضى بهدف إدرار الحليب..
    علاقة الغدد الصماء بعمل الجهاز العصبي

    تقوم الغدد الصماء بالعمل علي التناسق الهرموني للجسم وذلك من خلال:
    - إفرازها الهرمونات العديدة والمختلفة والتي تنظم كافة أنشطة الجسم وعملياته الحيوية.
    - تخضع كل هذه الأنشطة والعمليات الحيوية للتآزر من الجهازين الهرموني (الغدد الصماء) والعصبي ولذا يرتبط عمل الجهازين ببغضهما ارتباطا وثيقا إذ أن وظائف الغدد الصماء نفسها تقع تحت تأثير المنظم للجهاز العصبي.
    بربط كلا من الجهازين فيعمل علي تحويل الإشارات العصبية إلي إشارات Hypothalamus - يقوم تحت السرير البصري هرمونية وذلك بفضل الخصائص الإفرازية لبعض الخلايا العصبية التي تدخل في تركيب جهاز الغدد الصماء .
    كيفية تأثير تحت السرير البصري و الغدة النخامية على وظائف الغدد ال***ية
    تأثير تحت السرير البصري و الغدة النخامية على وظيفة الخصية

    1 بربخ
    2 خصية
    3 أنابيب منوية
    4 فصيص
    5 قناة بربخية
    6 قناة قاذفة

    دور الخصية
    للخصية وظيفتين : تشكل الحيوانات المنوية (الانطاف) و إفراز التيستوسترون المسئول عن نمو الصفات ال***ية الأولية و ظهور و بقاء الصفات ال***ية الثانوية.

    إفراز التستوسترون و أدواره:
    أن التستوسترون ضروري للانطاف أي تشكل الحيوانات المنوية .
    أدوار التستوسترون: يكون إفراز التستوسترون ضعيفا خلال مرحلة الطفولة و يرتفع كثيرا خلال مرحلة البلوغ و يصاحب هذا الارتفاع عدة تغيرات مورفولوجية و فسيولوجية و سلوكية من بينها:
    - نمو و بقاء الصفات ال***ية الأولية (نمو الأعضاء التناسلية و إفراز المني)
    - ظهور و بقاء الصفات ال***ية الثانوية (نمو العضلات، نمو شعر العانة و الإبط، خشونة الصوت، اتساع الكتفين...)

    نشاط الخصية:

    الغدة النخامية تراقب نشاط الخصية بواسطة هرمونات تسمى منشطات المناسل.-
    تفرز الغدة النخامية نوعين من الهرمونات التي تنشط في مستوى الخصيةهرمون :
    ـ هرمونFSH دوره هو تنشيط سلالة الخلايا المنبتة(المنسليات المنوية) و خلايا SERTOLI
    - هرمون LHدوره هو تنشيط الخلايا البينية لا يذيع لإفراز التستوسترون.
    - يراقب الوطاء نشاط النخامية عن طريق هرمون يدعى GnRHgonadotrophin releasinghormone
    - تمارس خلايا LEYDIG مفعول رجعي كابح على إفراز LH عن طريق التستوسترون.
    - تمارس خلايا SERTOLI مفعول رجعي كابح على إفراز FSH عن طريق هرمون آخر يدعى الكبحين.
    - يمارس التستوسترون مفعول رجعي كابح أيضا على إفراز GnRH
    العلاقة البنيوية بين الوطاء و الغدة النخامية:

    • تأثير تحت السرير البصري و الغدة النخامية على وظيفة المبيض:

    مكونات المبيض :
    يتكون المبيض من منطقتين:
    ـ منطقة لبيه: تتكون من نسيج ضام غني بالعروق الدموية
    ـ منطقة قشرية: غنية بأشكال كروية تسمى الجريبات و يدل اختلاف قدها على اختلاف مراحل تطورها.

    1 المهبل
    2عنق الرحم
    3 عضلة الرحم
    4 مخاطة الرحم
    5 الرحم
    6 الخرطوم
    7 الصوان
    8 المبيض
    دور المبيض :
    للمبيض وظيفتين : تشكل الأمشاج الأنثوية (الانطاف) و إفراز الهرمونات ال***ية المسئولة عن نمو الصفات ال***ية الأولية و ظهور و بقاء الصفات ال***ية الثانوية.
    الهرمونات ال***ية هي الأستروجينات و الجسفرون.

    و نميز عند المراة دورتين :
    دورة المبيض:يمكن تقسيم هذه الدورة إلى:
    ـ المرحلة الجريبية: تتميز بنمو الجر يبات الجوفية حيث ينضج عادة جريب واحد أما البقية فيصيبها الانحلال، تدوم هذه الفترة 14 يوم تقريبا.
    ـ الاباضة:تتميز بترقيق جدران الجريب الناضج و المبيض بفعل أنزيمات خاصة، و نتيجة لتقلصات المبيض تطرح الخلية البيضية II .
    ـ المرحلة الجسفرونية: يتحول باقي الجريب إلى جسم أصفر بحيث تتكاثر الخلايا الحبيبية و تمتلئ بمادة صفراء فتصبح خلايا جسفرونية.
    دورة الرحم: يمكن تقسيم هذه الدورة إلى:
    المرحلة التكاثرية : في بداية الدورة و بعد الحيض تبدأ المخاطة في زيادة سمكها تحت تأثير الأستروجينات .

    المرحلة الإفرازية: تحت تأثير الاستروجينات و خصوصا الجسفرون يزداد سمك المخاطة و يظهر التخريم الرحمي (تفرز الغدد إفرازات مخاطية غنية بالغليكوجين).

    تهدف التغيرات التي تطرأ على مخاطه الرحم الاستعداد لاستقبال الجنين ، حيث تصل هذه التغيرات أقصاها في اليوم 21 حيث من المحتمل أن يحدث التعشيش .
    في حالة عدم حدوث الإخصاب تتلاشى مخاطة الرحم في نهاية الدورة بسبب تقلصات و انفجار العروق الدموية المتلولبة فيتم طرح بقايا المخاطة مع الدم الذي لايتلكد بفعل عامل يمنع التخثر يفرزه الرحم، فتكون النتيجة نزول دم الحيض .

    نشاط المبيض :
    تفرز الغدة النخامية نوعين من الهرمونات التي تنشط في مستوى المبيض :
    المنشط لتشكل الجريبات و المتحكم في افراز الاستروجينات .FSH-هرمون
    المنشط للاباضة و يحفز تحول الجريب بعد تحريره للبويضة الى الجسم الاصفر . LH - هرمون
    الذي تشكله مجموع عصبونات تحت السرير البصريGnRH و ذلك بتحفيز من هرمون عصبي هو
    و يفرز من الشعيرات الدموية لسويقة الغدة النخامية
    Gonadotrophine Releasing Hormone GnRH الو طاء يفرز هرمون عصبي
    (عامل محرر للهرمونات المنشطة للمناسل).
    avatar
    المحارب
    عضو مميز
    عضو  مميز

    عدد المساهمات : 72
    تاريخ التسجيل : 09/05/2010

    رد: الغدة النخامية

    مُساهمة من طرف المحارب في الإثنين يناير 03, 2011 1:21 am

    شكرالك

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 22, 2017 1:55 am